الرئيسية / الفشل الكلوي / الصحة الجنسية لمرضي الكلي
المشاكل الجنسية لمرضي غسيل الكلي وزراعة الكلي
الصحة الجنسية لمرضي غسيل الكلي وزراعة الكلي

الصحة الجنسية لمرضي الكلي

الصحة الجنسية لمرضي الكلي : سنتحدث عن الصحة الجنسية لمرضي غسيل الكلي وزراعة الكلي بهدف التوعية نظرا لان الفشل الكلوي من الامراض المزمنة الملازمة للمريض طول حياتة ولها بعض الاثار الجانبية علي اغلب اعضاء الجسم

الصحة الجنسية لمرضي غسيل الكلي : يعاني مرضى الفشل الكلوي الى تغيرات عديدة في الجسم وتتأثر عدة أعضاء مع وظائفها بسببه . يزداد تأثر الأعضاء سلبا مع تدهور وظائف الكلى . احد اهم هذه الوظائف هو القدرة على ممارسة الجنس بطريقة صحية سليمة.

كثيرا ما يرتبط الفشل الكلوي بحدوث قصور في القدرة الجنسية وذلك مع بداية ارتباط المريض بعمليات الغسيل الكلوي بصفة روتينية أسبوعيا . وتبدأ الأعراض الواضحة للعجز الجنسي في حوالي 60- 80% من المرضي ، ويعزى ذلك إلى أن مرضى الفشل الكلوي يحتفظون بمستوى منخفض من هرمون الذكورة في الدم hypogonadism ولا يعود هذا الانخفاض إلى مستواه الطبيعي بمجرد إجراء تنقية الدم ( الدليزة).

وقد دلت الأبحاث على أن 50% من المرضى الذين يجرون ( غسيل كلي ) يعانون من ارتفاع مستوى هرمون البرولاكتين في الدم، مما يسبب حدوث خلل في إنتاج هرمونات الغدة النخامية والذي يؤثر بالتالي سلبا على إنتاج هرمون الذكورة من الخصية.

وهناك مرضان يرتبطان بالفشل الكلوي، وهما مرض السكري ومرض تصلب الشرايين الذي يحدث سريعا مع إجراء الغسيل الكلوي ويؤدي الي تصلب الشرايين على قوة اندفاع الدم في كامل القضيب بشكل كاف، كما يؤدي إلى حدوث ارتفاع في ضغط الدم.

ومن المعروف أن الأدوية الخافضة لضغط الدم تؤثر على القدرة الجنسية بالإضافة إلى الحالة النفسية السيئة للمريض الذي يشعر بأنه أصبح لزاما عليه أن يعيش بقية عمره مرتبطا بإحدى ماكينات غسيل الكلي. الوقاية من ضغط الدم المرتفع

لذلك من المهم جداً مراجعة الطبيب المختص وعدم تجاهل الأمر بسبب الخجل أو الاعتماد على الوصفات التقليدية أو تناول منشطات جنسية دون استشارة طبية . ومع إجراء قياسات دقيقة للمستوى الهرموني بالدم وبقليل من التنظيم والصبر يمكن تجاوز المشكلة بإذن الله تعالى.

الصحة الجنسية لمرضي زراعة الكلي : زراعة الكلى توفر نوعية حياة افضل للمريض وأكثر راحة كما أنها اقل مشاكل ومضاعفات من الغسيل الكلوي وتخفف او تزيل تماما الآثار المترتبة على الوظائف والأعضاء من جراء تراكم السموم. لكن هذا لا يبدو جليا في جانب الصحة الجنسية بالذات. تعليمات ادوية زراعة الكلي

الحديث عن المشاكل الجنسية يتعدى الحديث عن ممارسة العملية نفسها الى صحة الإنسان العقلية والنفسية. الشخصية و الهوية الجنسية، الوظائف، المتعة، الحميمية، التفاعل، وأخيرا التكاثر. جميعها تدخل تحت مسمى الصحة الجنسية. و تلعب دورا أساسيا في تكوين الإنسان السليم. افضل 17 نصيحة لمرضي زراعة الكلي

بالرغم من الانفتاح الكبير على مصادر المعلومات عبر وسائل التواصل الشبكية الاّ انه من النادر ما يتحدث الطبيب او المريض عن الصحة الجنسية بدافع الخجل أو الحياء، أو ما قد يفهمه أو يفسره البعض في حال المرض بأنه طعن او إنقاص من رجولة او أنوثة الشخص وبالتالي إخفاء حقيقة المعاناة و المرض. ممارسة الجنس احد اهم عناصر الحياة السليمة والحيوية. وجود القصور الوظيفي في الكلى ورغبة المريض في البديل الناجح لا تلغي رغبته الجنسية النفسية والجسدية وهذا جانب لا يمكن إغفاله.

ربطت الكثير من الدراسات و الأبحاث الطبية بين صحة الإنسان النفسية و الجسدية بالقدرة على ممارسة الجنس و الاستمتاع به. ان المرضى الذين لا يستطيعون الممارسة او الاستمتاع لديهم نقص كبير في جوانب عديدة منها : نوعية الحياة الجيدة، ضعف الإنتاجية، قلة الحيوية، الخمول، فقدان مُتَع الحياة الأخرى، تجنب الاجتماعات العائلية و العملية و تأثر في الشخصية مع حرمان جزئي او كلي من السعادة.

غالبية الدراسات الطبية في هذا الموضوع قديمة من القرن الماضي ولم يتم أعدادها بطريقة مقننة ووافية كما أنها قليلة. معظم الدراسات الحديثة تشير الى ان انتشار المشاكل الجنسية يبلغ 60-80% في مرضى قصور الكلى و الغسيل، و حوالي 40-55% في مرضى زراعة الكلى. وهي تصيب الذكور و الإناث على حد سواء.

الصعوبات و المشاكل الجنسية تسببها العديد من العوامل النفسية و الجسدية. فعلى سبيل المثال، الأعراض الجانبية للعلاجات اللازمة تسبب ظهور الشعر في أماكن غير مرغوب بها، وتغير شكل الجسم، وتزيد الوزن، وتساعد على ظهور حب الشباب. كل ذلك يؤثر على مشاعر الإنسان وكيفية رؤيته لنفسه و مظهر الجسم ان كان مقبولا او جذابا للطرف الآخر. مضاعفات ما بعد الغسيل او الزراعة من ارتفاع ضغط الدم او السكري او الأثر النفسي للمرض او تلف الأعصاب المختلفة تؤثر على الوظائف الجنسية وتقلل من الرغبة و الشهوة و الوصول الى النشوة.

أعراض المشاكل الجنسية لمرضي الكلي بشكل عام
1 – قلة او ضعف أو عدم وجود الرغبة .
2 – عدم القدرة على الممارسة لوقت كاف.
3 – فقدان المتعة.
4 – عدم الرضى عن الأداء.
5 – تأخر او عدم الوصول الى النشوة.
6 – الممارسة مرتين او اقل في الشهر.

أعراض المشاكل الجنسية لدى الذكور: ضعف او عدم الانتصاب .  تأخر القذف.
أعراض المشاكل الجنسية لدى الإناث : ألم اثناء الممارسة. الجفاف. حكة.

معالجة العوامل النفسية المصاحبة لأمراض الكلى احد اهم الخطوات في علاج و حل المشاكل الجنسية و يتم ذلك مع مساعدة الاطبار المختصين , تفهم الزوج او الزوجة لإحتياجات وتغييرات شريك الحياة احد مفاتيح العلاج .تعلم و تطبيق بعض التقنيات البسيطة من كلا الطرفين تساعد على حل بعض الصعوبات الأخرى كما ان طلب العلاج من المختص او طبيب المسالك البولية مهم لأن معظم العلاجات آمنة شريطة ان يتم التأكد من عدم وجود تعارض مع العلاجات اللازمة الاخرى بالإضافة الى التأكد من سلامة عضلة القلب و التروية الدموية له

ختاما لموضوعنا الصحة الجنسية لمرضي الكلي لا توجد إحصائية وافية تفيد عن تطور هذه المشاكل مع مرضي الكلي . البعض قد يلاحظ تدهور الوظيفة مع تدهور وظائف الكلى. و البعض يلاحظ تحسنا ملحوظا بعد الغسيل او الزراعة لكن اقل مما قبل المرض. والبعض يلاحظ زوال تام للأعراض بعد الزراعة. و لكن هذا لا يمكن التنبؤ به حيث أظهرت بعض الدراسات تدهور الوظيفة أيضاً حتى بعد الزراعة و الحصول على كلية ممتازة.

عن mohamed mostafa

لست دكتور او متخصص .. علاقتي بالكلي بدات عام 2001 كمريض غسيل كلي .. انشانا هذا الموقع لنجمع كل ما ترغبون بمعرفتة حول امراض الكلي بواسطة اطباء علي مستوي العالم بالاضافة لمقالات اجنبية مترجمة موثقة من مصادر طبية عالمية لننقل لكم كل ما هو جديد ومفيد .. اسالكم دعمنا والدعاء بظهر الغيب وارجوا من الله ان يكون هذا الموقع في ميزان حسناتي في حياتي ومماتي

شاهد أيضاً

أمراض العظام مع مرضي غسيل الكلي

مشاكل العظام في مرضي غسيل الكلي

مشاكل العظام في مرضي غسيل الكلي : تصيب حوالي 90٪ تقريبا من مرضى غسيل الكلي ...

%d مدونون معجبون بهذه: