fbpx
الرئيسية / فشل الكلي / كيف يسبب ارتفاع ضغط الدم الفشل الكلوي وطرق الوقاية والعلاج
كيف يسبب ارتفاع ضغط الدم الفشل الكلوي
كيف يسبب ارتفاع ضغط الدم الفشل الكلوي

كيف يسبب ارتفاع ضغط الدم الفشل الكلوي وطرق الوقاية والعلاج

Advertisement
Advertisement

كيف يسبب ارتفاع ضغط الدم الفشل الكلوي مرحبا متابعين موقع كليتي يحدث الفشل الكلوي نتيجة تلف الكلى أو جزء كبير منها نتيجة لإصابة الشخص بمرض السكري أو إرتفاع ضغط الدم أو إلتهاب الكلى ونتيجة لذلك تقل نسبة أداء الكلى وتتأثر وظائفها الحيوية واللازمة للمحافظة على الحياة صحية وسليمة.

كيف يسبب مرض السكري الفشل الكلوي وخطوات الوقاية من الكلى السكري
مخاطر ارتفاع ضغط الدم يضر جسمك بهدوء لسنوات قبل ظهور الأعراض

كيف يسبب ارتفاع ضغط الدم الفشل الكلوي

مرض الكلى المزمن هو تلف الكلى أو جزء كبير منها نتيجة لإصابة الشخص بمرض السكري أو إرتفاع ضغط الدم أو إلتهاب الكلى.

ونتيجة لذلك تقل نسبة أداء الكلى وتتأثر وظائفها الحيوية واللازمة للمحافظة على الحياة صحية وسليمة.

ومن أهم وظائف الكلي

إزالة الأملاح والفضلات والسوائل الزائدة من جسم الإنسان.
إفراز الهرمونات المساعدة على:
التحكم بضغط الدم.
تقوية العظام.
منع فقر الدم وذلك بزيادة عدد خلايا الدم الحمراء في الجسم.
الحفاظ على توازن مستوى الصوديوم، البوتاسيوم،الفوسفور، والكالسيوم في الجسم.
المحافظة على درجة توازن الجسم الكيميائي.

عندما يحدث قصور في وظائف الكلى فإنها لا تتمكن من العمل بالشكل الصحيح، وبالتالي تبدأ المواد الضارة والفضلات بالتجمع والتراكم في الدم مما يؤدي للمرض

وقد يتصاعد الأمر ويصاب الإنسان بإرتفاع في ضغط الدم، وفقر الدم، وضعف العظام أو حتى تلف الأعصاب

كما تزيد أيضاً فرصة الإصابة بأمراض القلب والشرايين، ويمكن أن تتطور هذه المشاكل في وقت قصير أو على فترة طويلة من الزمن، وقد يكون هذا بدون ظهور أعراض سابقة للمرض.

لماذا مرض الكلى مشكلة عالمية لأكثر من 2 مليون شخص حول العالم

هل تعلم 

• أكثر من نصف مرضى الكلى المزمن يعانون من إرتفاع ضغط الدم.
• ارتفاع ضغط الدم يزيد من فرصة تفاقم أمراض الكلى.
• ارتفاع ضغط الدم يزيد من فرصة الإصابة بأمراض القلب.
• إتباع التعليمات والمحافظة على مستوى ضغط الدم يساعد على منع حصول مضاعفات أمراض الكلى.
• علاج إرتفاع ضغط الدم المصاحب لمرضى الكلى يتضمن إتباع نظام غذائي وممارسة الرياضة مع الأدوية اللازمة.

علاج الفشل الكلوي التام

ومن الممكن أن يؤدي مرض الكلى المزمن إلى الفشل الكلوي التام والذي يعالج بإحدى الطريقتين:

1- غسيل الدم (الديلزة).
2- زراعة كلية من متبرع مناسب. (التبرع بالكلى وما يجب ان تعرفة قبل التبرع بالكلي)

إن الكشف المبكر والعلاج الصحيح يمكنه – بإذن الله- الحد من حصول هذه المضاعفات.

ما هو ضغط الدم المرتفع

إن إرتفاع ضغط الدم من أشهر الأمراض الحديثة الشائعة والمتعلق بأمراض القلب والأوعية الدموية والكلى.

يعتبر ضغط الدم مرتفع إذا كان زائد عن المعدل الطبيعي وهو 80/130 ملم زئبق، وذلك نتيجة لخلل بأحد العوامل الرئيسية التي تتحكم في ضغط الدم.

علاقة إرتفاع ضغط الدم بمرض الكلى المزمن

يرتبط ضغط الدم ومرض الكلى المزمن من جهتين:

  • إرتفاع ضغط الدم من أحد أهم الأسباب المؤدية لمرضى الكلى المزمن حيث يؤدي إرتفاع ضغط الدم مع مرور الوقت إلى تلف الأوعية الدموية في مختلف أنحاء الجسم، فيجد الدم صعوبة في الوصول إلى أعضاء الجسم المهمة كالكلى.
  • كما يعمل إرتفاع ضغط الدم على إتلاف الوحدات الكلوية فتتوقف الكلى عن التخلص من الفضلات.
  • إن إرتفاع ضغط الدم قد يكون أحد مضاعفات مرض الكلى المزمن لأن الكلى السليمة تعمل على المحافظة على ضغط الدم في المعدل الطبيعي ولذا فإن المصاب بمرض الكلى المزمن قد يصاب بإرتفاع ضغط الدم لعدم قدرة كليتيه على تنظيم ضغط الدم.
  • إذا كان الشخص مصاباً بمرض الكلى المزمن، فإن إرتفاع ضغط الدم يزيد من سوء الحالة الصحية لديه ويزيد فرصة الإصابة بأمراض القلب.
  • ويأتي هنا الدور المهم في إتباع التعليمات الطبية والتحكم بضغط الدم حيث يساعد على عدم تدهور الحالة الصحية لدى المريض ومنع الإصابة بأمراض الدم.

كيف أعرف إذا كان ضغط دمي مرتفعاً؟

الطريقة الوحيدة لمعرفة إذا كان الشخص يعاني من مرض إرتفاع الضغط هو قياسه.

إن إرتفاع ضغط الدم لا تكون له أعراض مصاحبة، لذا يمكن أن يطلق عليه “القاتل الصامت”

قراءة واحدة مرتفعة لا تعني الإصابة بمرض إرتفاع ضغط الدم، لذا يجب أن تعاد القياسات مرة أخرى حتى يتأكد الطبيب من التشخيص.

يقاس الضغط بنسبتين:

  1. النسبة الأولى: تسمى الضغط الانبساطي وهي عملية انبساط القلب لجلب الدم من الأورده.
  2. النسبة الثانية: الضغط الانقباضي وهي عملة ضخ القلب للدم عبر الشرايين لتوصيله إلى جميع أجزاء الجسم.

إن ضغط الدم الطبيعي في البالغين (18 عام أو أكثر) أقل من 80/120، إذا كان ضغط دم شخص ما بين 120و139 للرقم الأعلى أو 80 و89 للرقم الأدنى فإنه يكون عرضة للإصابة بمرض ارتفاع ضغط الدم ما لم يقم بالتدخل لمنع حدوث ذلك

أما بقاء ضغط الدم بقراءة 90/140 أو على يعتبر دلالة للإصابة بإرتفاع ضغط الدم.

المؤشرات الحيوية للجسم وطرق قياسها ,الحرارة ,النبض ,التنفس ,ضغط الدم

كيف يتم قياس ضغط الدم؟ كم مرة يجب فحص الضغط؟

يتم قياس ضغط الدم بجهاز متخصص عن طريق وضع حزام قياس الضغط حول الذراع ويجب أن يكرر قياس الضغط في كل زيارة للطبيب أو للعيادة

ومن الممكن أيضاً أن يتعلم المريض الطريقة الصحيحة لقياس الضغط والعمل على أخذ قراءات لضغط الدم في البيت وتسجيلها في جدول منظم وعرضها على الطبيب المختص.

ماذا أفعل إذا كان لدي إرتفاع في ضغط الدم؟

جميع المرضى المصابين بإرتفاع ضغط الدم لديهم فرصة أكبر للإصابة بامراض الكلى. لذا على المريض طلب الفحوصات التالية من الطبيب المعالج:

  • تحليل الدم لمعرفة مستوى الكرياتينين، ويعمل هذا التحليل على قياس نسبة تنقية الدم من الفضلات. ويعتبر هذا التحليل أيضاً مقياس لمدى صحة الكلى فإذا كانت نسبة تنقية الكلى قليلة فإنه مؤشر على أن الكلى غير قادرة على القيام بعملها الصحيح.
  • تحليل البول للكشف عن وجود زلال في البول (البروتين)، إن تكرار وجود زلال في البول يدل على أن الشخص مصاب بمرض الكلى المزمن، وزيادة نسبة الزلال في البول يدل على سوء حالة الكلى وقد يؤدي ذلك إلى الفشل الكلوي.
  • تحليل البول للكشف عن الكريات الدم الحمراء والبيضاء في البول.

تشخيص الفشل الكلوي وأنواعه وأعراض الفشل الكلوي الحاد والمزمن

ما هي التحليل والفحوصات اللازمة لمرضى الكلى المزمن؟

بالإضافة إلى فحوصات الدم والبول اللازمة يجب على المريض عمل الفحوصات التالية:

تشخيص نوع مرض الكلى المزمن، وقد يتضمن عمل أشعة صوتية للكلى كي تتبين الصورة لدى الطبيب المعالج ولمعرفة إذا ما كان هناك مشاكل في حجم أو هيئة الكلية أو وجود إنسدادات

بعض الفحوصات لمعرفة مدى الإصابة بأمراض القلب والشرايين وهذه الفحوصات تتضمن:

• تخطيط للقلب .
• فحص الدم لمعرفة نسبة السكر والدهون في الدم.
• الطول والوزن لحساب مؤشر كتلة الجسم لمعرفة إذا ما كان المريض بديناً أو لا.

سيتحدث الطبيب المعالج مع المريض عن:

• أية أعراض جانبية أو مضاعفات من الأدويةز
• أية مشاكل قد تواجه المريض خلال اتباعه للخطة العلاجية.

كم عدد الزيارات اللازمة للطبيب المختص؟

كل 3 أو 6 شهور وتعتمد على الوضع الصحي للمريض، ولكن الطبيب سيرغب في رؤية المريض في وقت قريب في حال:

• بدء علاج أو دواء جديد.
• تغيير جرعة الدواء.
• سوء الحالة المرضية.
• عدم التحكم في ضغط الدم.

ماذا سيتضمن علاجي؟

يجب وضع خطة علاجية لكل مريض على حدة تماشياً مع مدى تأثير المرض على الكلى وأهم أهداف هذه الخطة:

• خفض ضغط الدم إلى أقل من 80/130 .
• منع تدهور حالة الكلى أو وصول المرض لمرحلة متقدمة.
• تقليل نسبة الإصابة بأمراض القلب.
للتمكن من تحقيق هذه الأهداف يجب على المريض القيام بعدة تغيرات منها تغير النظام الغذائي- وممارسة التمارين الرياضية – وأخذ الأدوية المناسبة.

التحكم في ارتفاع الضغط الدموي في ست خطوات
كيفية الوقاية من ارتفاع ضغط الدم

ما هي التغيرات اللازمة في نظامي الغذائي؟

الأشخاص المصابون بمرض الكلى المزمن يجب عليهم إتباع الآتي:

  • التقليل من نسبة الصوديوم (ملح الطعام) وينصح بعدم تناول أكثر من 4-6 مجم من ملح الطعام يومياً.
  • التقليل من الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون المشبعة والكولسترول، لأن الدهون تساعد على إنسداد الأوعية الدموية وتؤدي إلى أمراض القلب والشرايين.
  • مراقبة كمية الكربوهيدرات المتناولة في النظام الغذائي، ويجب ألا تتعدى نسبة الكربوهيدرات 50%- 60% من السعرات الحرارية المتناول يومياً.
  • الكربوهيدرات هي الطعام الذي يتحول إلى سكر عند الهضم وتوجد في – الخبز – الأرز – البطاطا – الذرة – الفواكه – الحليب واللبن.

إذا كانت الحالة الصحية لدى المريض متقدمة فيجب عليه إتباع الآتي:

  1. مراقبة كمية البروتين المتناولة، ويجب سؤال الطبيب عن الكمية المناسبة في البروتين يومياً.
  2. تقليل الطعام الذي يحتوي على الفسفور، لأن إرتفاع نسبة الفسفور في الدم قد تؤدي إلى أمراض وضعف في العظام. يوجد الفسفور في العديد من الأطعمة والسوائل مثل، الحليب، الجبن،اللبن، الآيس كريم، المكسرات وبعض المشروبات الغازية.
  3. تقليل كمية البوتاسيوم في الطعام المتناول يومياً مثل (التمر والبرتقال).

هل أغير نظام حياتي؟

نعم! الخطوات التالية تساعد المريض على تحقيق الأهداف المنشودة من الخطة العلاجية:

  1. • فقدان الوزن إذا كان بديناً.
  2. • ممارسة التمارين الرياضية لمدة 30 دقيقة في اليوم لمعظم أيام الأسبوع، ويجب إستشارة الطبيب قبل البدء بممارسة الرياضة.
  3. • التوقف عن التدخين.

ماذا عن الأدوية؟

أن الهدف الأساسي من علاج إرتفاع ضغط الدم هو مراقبته والسيطرة عليه أقل من 80/130 وللوصول لهذا الهدف قد يحتاج المريض إلى أكثر من نوع دواء وتتضمن:

• مثبط الانزيم المحول للانجيوتنسن (ace inhibitor) وقد أثبتت الدراسات أن هذا الدواء يساعد على المحافظة على الكلى وتقليل نسبة الإصابة بأمراض القلب.

• مدر للبول.

• أدوية أخرى مثل:
(betablockers) , (ca channel blockers)

على المريض:

1- تناول الأدوية الموصوفة بإنتظام وإبلاغ الطبيب في حالة ظهور أي أعراض جانبية بأسرع وقت ممكن حتى يتمكن الطبيب من تعديل الخطة العلاجية بما يناسب.

2- عدم التوقف عن أخذ الدواء دون استشارة الطبيب ومتابعة ضغط الدم حتى إذا كان المريض يشعر بأنه معافى.

افضل 17 نصيحة لمرضي زراعة الكلي

ماذا أفعل إذا قمت بزراعة كلية؟

• إن التحكم في نسبة السكري وضغط الدم يسهمان بشكل كبير في عدم تدهور وظائف الكلى ومنع المضاعفات.

• حتى بعد زراعة الكلى قد يعاني زارعو الكلى من إرتفاع ضغط الدم، فيجب المحافظة على ضغط الدم في مستوا أقل من 80/130 حتى تتمكن من المحافظة على الكلية المزروعة لتؤدي وظائفها بشكل جيد بإذن الله.

كيف أتحكم في ضغط الدم؟

• المحافظة على مواعيد الطبيب المعالج.

• التعلم على كيفية قياس الدم في المنزل وتسجيل القياسات لعرضها على الطبي في كل زيارة.

• إبلاغ الطبيب بأي أعراض جانبية للدواء وعدم التوقف عن أخذ الدواء دون الرجوع إلى الطبيب.

• تذكر مواعيد الأدوية وإستخدام العلب الخاصة بها أو وضع تنبيه في الساعة اليدوية ومحاولة إشتراك الأهل في تذكير المريض بمواعيد الأدوية.

• إتباع الحمية المناسبة وممارسة الرياضة بإنتظام.

• إذا كان المريض يعاني من إيجاد الحمية المناسبة فعليه الرجوع لأخصائي التغذية أو الطبيب لطلب المساعدة.

• معرفة كل ما يمكن عن العلاج المستخدم والإستعانة بالطبيب للإجابة عن أي سؤال يختص بالدواء في وقت الزيارة.

ما هو دور عائلتي؟

• للعائلة دور كبير في المساعدة لتغير النظام الغذائي وممارسة الرياضة والتوقف عن التدخين خصوصاً إذا ما تم ذلك بصورة جماعية أو حتى بوجود المساندة المناسبة من العائلة.

إن ضغط الدم مرض متوارث لذا علينا ألا ننسى توعية الأقارب بالفحص المبكر لوظائف الكلى وقياس ضغط الدم على الأقل مرة واحدة سنوياً. إذا كان هناك تاريخ مرضي في العائلة الإصابة بمرض الكلى المزمن أو إرتفاق ضغط الدم فإن ذلك يزيد من فرصة الإصابة بذلك.

نقاط مهمة يجب أن تتذكرها:

• إرتفاع ضغط الدم وأمراض الكلى مترابطة بشكل كبير. وإن ارتفاع ضغط الدم يعتبر مسبب لأمراض الكلى وأيضاً يعتبر أحد المضاعفات.

• إرتفاع ضغط الدم وعدم التحكم فيه دلالة على أن مرض الكلى سيسوء وقد يؤدي أيضاً لأمراض القلب.

• المحافظة على تخفيض ضغط الدم يقلل فرص حدوث المضاعفات.

• إرتفاع ضغط الدم لا يصاحبه أعراض لذا يجب أن نتأكد من قياسه دورياً وعند كل زيارة للطبيب.

• إذا كان الشخص يعاني من مرض الكلى المزمن فيجب على الطبيب التأكد من نسبة تنقية الكلى للدم.

• سيتضمن العلاج بعض التغيرات الصحية، ممارسة الرياضة وأخذ الأدوية.

• أهداف العلاج تتضمن الحفاظ على ضغط الدم أقل من مستوى 80/130 والمحاولة من منع تدهور وظائف الكلى والتقليل من فرصة الإصابة بأمراض القلب.

• قد يحتاج المريض إلى أكثر من نوع دواء للتحكم بضغط الدم.

• إبلاغ الطبيب بأي أعراض جانبية وعدم التوقف عن أخذ أياً من الأدوية دون إستشارة الطبيب المعالج.

• معرفة كل ما يمكن عن إرتفاع ضغط الدم وأمراض الكلى.

• تشجيع وتوعية العائلة بأهمية الكشف المبكر وقياس ضغط الدم بشكل دوري.

كيف أعرف إذا كان لدى التلازمة الكلوية؟

• فحص عينة بول عن طريق شريط إختبار البول يمكن أن تبين وجود زلال (بروتين) في البول.
• جمع 24 ساعة بول وقياس كمية الزلال (البروتين) به .
• إختبار دم لمعرفة نسبة الكولوسترول وعمل وظائف الكلى.
• فحص تحاليل مناعية للذئبة الحمراء وإلتهاب الكبد.
• أخذ عينة من الكلى وتعتبر عملية جراحية صغرى وتكون بتخدير موضوعي في مكان الكلى.

ما هو العلاج؟

العلاج السليم يساعد على المحافظة على وظائف الكلى وعادة يكون بإعطاء مدرات للبول للتخلص من السوائل والأملاح المتجمعة في الجسم ثم يتحدد سبب المرض وغالباً يحتاج أن يعالج المريض بالكرتزون وأحياناً بعض الأدوية المناعية ومثبطات أنجيوتنسين (أدوية ضغط).

المصدر

شاهد أيضاً

مراحل الوصول الي غسيل الكلي

مراحل الوصول الي غسيل الكلي وما يجب ان يعرفة مريض الفشل الكلوي

Advertisement Advertisement مراحل الوصول الي غسيل الكلي الجميع يعرف ان عند القيام بعلاج مرض الفشل …

اسباب الموت بالفشل الكلوي

اسباب الموت بالفشل الكلوي

Advertisement Advertisement اسباب الموت بالفشل الكلوي من المعروف ايضاً ان مرض الفشل الكلوي اذا اصاب …