الرئيسية / اخبار طبية / وليد حسانين الجراح المصري مخترع نظام رعاية الاعضاء البشرية
وليد حسانين الجراح
وليد حسانين الجراح المصري مخترع نظام رعاية الاعضاء البشرية

وليد حسانين الجراح المصري مخترع نظام رعاية الاعضاء البشرية

الطبيب المصري وليد حسانين أحد أبرز الشخصيات المصرية في العالم حيث تم اختيارة من ضمن 100 شخصية اكثر تأثيرا في العالم بسبب اختراعة المذهل في تكنولوجيا زراعة الاعضاء البشرية حيث قام باختراع جهاز يقوم بالاحتفاظ بالاعضاء البشرية دافئة بدلا من الطريقة القديمة التجميد

الدكتور وليد حسانين النشأة والدراسة

ولد الجراح المصري بالقاهرة في منطقة مصر الجديدة وعاش اغلب عمرة في القاهرة حيث التحق بكلية الطب جامعة القاهرة وكان حلم حياتة الذي سعي من اجلة ان يصبح جراحا كبيرا

قد يهمك: فتاة تخترع جهاز غسيل كلي بتكلفة 500 دولار فقط
قد يهمك: تكنولوجيا النانو فلتر كلية صناعية تحاكي البشرية

الجراح المصري راسل الكثير من الجامعات لقبولة واكمال دراستة رفضوة جميعا الا جامعة جورج تاون في واشنطن التي وافقت عليه بعد شهور من الاختبارات الصارمة ليتخرج منها

ابتكار الدكتور وليد حسانين

تخرج الجراح المصري من جامعة جورج تاون عام 1993 كجراح قلب وصدر وعمل في العديد من المستشفيات كمساعد جراح

خصص كامل وقتة لدراسة امكانية تنفيذ جهاز يحافظ علي حيوية القلب بدلا من تجميدة ويجعل فرص نجاح عملية زراعة القلب أفضل

علي مدي 10 سنوات من الدراسات والابحاث والدراسات التي قضاها الدكتور وليد حسانين استطاع صنع جهاز يشبة الصندوق

حيث يوضع فيه القلب ويتم توصيلة بالدم والاكسجين في درجة حرارة 37 كانة موجود داخل جسم الانسان وبهذا يظل القلب ينبض محافظا علي حيويتة ونشاطه

نظام رعاية العضو البشري transmedics
نظام رعاية العضو البشري organ care system

جهاز رعاية العضو البشري

في عام 2006 تم الاستعانة لاول مرة باختراع الدكتور المصري وليد حسانين (جهاز رعاية العضو ) في المانيا

في جراحة زراعة قلب لسيدة حيث حافظ الجهاز علي القلب ونجحت التجربة وما زالت هذه السيدة علي قيد الحياة حتي الان

بعد هذه التجربة الناجحة وصل عدد العمليات الجراحية التي استخدمت هذا الجهاز الي اكثر من 500 عملية في مختلف دول العالم

قد يهمك: 7 حقائق لن يخبرك بها الطبيب عن عمليات زرع الأعضاء
قد يهمك: 13 سؤال وجواب حول جهاز الكلية المزروعة بديلا للغسيل الكلوي

أهمية جهاز رعاية العضو البشري

يحافظ الجهاز علي اعضاء المتبرع في حالة تماثل حالتها في الجسم البشري محافظا علي الحيوية والنبض ودرجة الحرارة

لمدة تصل الي 12 ساعة كاملة بأنابيب تمد العضو البشري بالدم والأكسجين والمغذيات التي تجعلة حيا كما جسم الانسان

يعتبر جهاز رعاية العضو ثورة في عالم الطب وجراحة زرع الاعضاء ويستخدم الجهاز حاليا في انجلترا وأستراليا

ولكنة لا يزال في تجاربة السريرية في الولايات المتحدة الامريكية  ولم يوافق علية بعد

جهاز رعاية العضو البشري اعاد الأمل للمرضي الذين ينتظرون زراعة الاعضاء حيث يساهم الجهاز في نسب النجاح والحد من مضاعفات ما بعد الزراعة

يعمل الجراح المصري وليد حسانين حاليا علي تطوير الجهاز ليشمل المحافظة علي أعضاء بشرية أخري مثل الكبد والأمعاء والكلي والبنكرياس

المصدر: hassanein

error: