الرئيسية / صحتك بالدنيا / 5 مكملات يمكن أن تساعد في الوقاية من الأنفلونزا
5 مكملات يمكن أن تساعد في الوقاية من الأنفلونزا
5 مكملات يمكن أن تساعد في الوقاية من الأنفلونزا

5 مكملات يمكن أن تساعد في الوقاية من الأنفلونزا

5 مكملات يمكن أن تساعد في الوقاية من الأنفلونزا

مع موسم البرد والإنفلونزا قادم قريبا، قد تبحث عن أفضل الطرق في تعزيز المناعة لمكافحة موجة أمراض الشتاء منها الأنفلونزا.

على الرغم من عدم وجود ضمان بأن أي منتج – دواء أو فيتامين أو مكمل – سيمنع الإنفلونزا، إلا أن هناك الكثير من الأبحاث الشيقة حول كيفية مساعدة المكملات الغذائية في تقليل فرص الإصابة بأعراض الأنفلونزا.

أعتقد أن علماء المعرفة قد اكتشفوا كيف يمكن للمكملات الغذائية أن تساعد في بناء وظيفة المناعة أمر مقنع تمامًا، ويجب إتاحته على نطاق أوسع للجمهور.

ولكن وفقًا لمقال نُشر مؤخرًا في المجلة الأمريكية للطب، لا يزال معظم الأطباء بحاجة إلى مزيد من التثقيف حول استخدام المكملات الغذائية.

خمسة مكملات تم إثباتها علمياً للوقاية من أعراض الانفلونزا

1- الجنسنج الأمريكي: هو عشب له تأثيرات محفزة للمناعة.

وفقًا للبحث، فإن تناول مستخلص من الجينسنغ الأمريكي خلال فصل الشتاء يمكن أن يساعد في تقليل تطور نزلات البرد و أعراض الجهاز التنفسي الأخرى.

في دراسة بين كبار السن، أدى تناول مستخلص من الجنسنج الأمريكي، 200 ملليغرام مرتين في اليوم، لمدة ثلاثة أشهر ، إلى تقليل الإصابة بالأنفلونزا بنسبة 84 في المائة.

العيب الرئيسي لهذا المكمل هو صعوبة الحصول على مستخلص الجنسنج الأصلي. لذلك ننصح بأن يتم شراءه من متجر 3omre.net للحصول على المنتج الأصلي.

2. فيتامين د: ليس مهمًا فقط لامتصاص الكالسيوم وصحة العظام، بل إنه يحفز أيضًا جهاز المناعة لديك لإنتاج عوامل تسمى الديفينسين والكاثيليسيدينات التي تقتل الفيروسات.

يأتي معظم فيتامين (د) في أجسامنا من أشعة الشمس، لذلك هناك تباين موسمي ملحوظ في مستويات فيتامين (د)، حيث تحدث مستويات أعلى خلال الصيف وأدنى مستويات في الشتاء.

تكهن العديد من الباحثين بأن زيادة خطر الإصابة بنزلات البرد والإنفلونزا في الشتاء يرجع إلى انخفاض مستويات فيتامين (د) المصاحب لانخفاض التعرض لأشعة الشمس.

3. NAC – N-acetylcysteine. حمض أميني ومضاد للأكسدة ، يباع NAC كمكمل غذائي.

كما تم استخدام NAC طبيًا على مدار الخمسين عامًا الماضية لتخفيف المخاط لدى مرضى التهاب الشعب الهوائية المزمن ولحماية الكبد في حالات التسمم بأسيتامينوفين (تايلينول وماركات أخرى).

إن NAC ضروري لإنتاج الجلوتاثيون، وهو أهم مضادات الأكسدة التي تنتجها خلايا الجسم.

تم عرض NAC في دراسة إيطالية للمساعدة في منع أعراض أنفلونزا H1N1 في ما يقرب من ثلثي الأشخاص الذين يتناولونها، مقارنةً بالعلاج الوهمي.

في الدراسة الإيطالية، تلقى الأشخاص إما دواءً وهميًا أو 600 ملليغرام من NAC مرتين يوميًا لمدة ستة أشهر. خلال هذا الوقت، طور ما يزيد قليلاً عن ربع هؤلاء الأشخاص أجسامًا مضادة لسلالة إنفلونزا H1N1 في الدورة الدموية، مما يشير إلى أنهم أصيبوا بالفيروس.

4 و 5. الزنك والسيلينيوم: معادن الزنك والسيلينيوم لها تأثيرات كبيرة على وظيفة المناعة.

وجدت دراسة أجريت في فرنسا أن كبار السن الذين تناولوا 20 ملليجرامًا من الزنك و 100 ميكروجرام من السيلينيوم كل يوم لديهم زيادة في استجابة أجسامهم المضادة للقاح الإنفلونزا وكانوا أقل عرضة للإصابة بعدوى الجهاز التنفسي على مدى عامين.

أجريت كل هذه الدراسات على أفراد مسنين، لأن هذه المجموعة هي الأكثر عرضة للإصابة بمرض خطير أو الوفاة من الإنفلونزا. لكن فوائد هذه المكملات للوقاية من التهابات الجهاز التنفسي الشتوية من المرجح أن تحدث للبالغين في الفئات العمرية الأخرى.

البقاء في صحة جيدة

تشير نتائج هذه التجارب السريرية الخاضعة للرقابة المنشورة في المجلات الطبية السائدة إلى أن الاستخدام الحكيم للمكملات الغذائية يمكن أن يساعد في تقليل خطر الإصابة بالأنفلونزا هذا الموسم ويمكنك التعرف أكثر على طرق جديدة لتعزيز المناعة على موقع 3omre.net.

شاهد أيضاً

الكمامة وانواعها

كل ما يجب ان تعرفة عن الكمامة وانواعها ومميزات وعيوب كل نوع

الكمامة وانواعها ومميزات وعيوب كل نوع بعد انتشار فيروس كورونا يلجا الجميع الي حماية انفسهم …

أعراض فيروس كورونا ومتي تبدا العزل المنزلي

أعراض فيروس كورونا ومتي تبدا العزل المنزلي لحين التأكد من الفحوصات

أعراض فيروس كورونا ومتي تبدا العزل المنزلي وفقا لمنظمة الصحة العالمية فيروسات كورونا هي سلالة …