الرئيسية / الكلي / طرق الوقاية من الداء الكلوي في مراحلة الاخيرة
طرق الوقاية من الداء الكلوي في مراحلة الاخيرة
طرق الوقاية من الداء الكلوي في مراحلة الاخيرة

طرق الوقاية من الداء الكلوي في مراحلة الاخيرة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله

نتحدث عن افضل طرق الوقاية من الداء الكلوي في مراحلة الاخيرة والاجابة عن اهم الاسالة في هذا الموضوع

ما اكتر الحالات التي تكون معرضة للإصابة بالداء الكلوي بمراحله الأخيرة ؟
ما القيود الغذائية على المريض لإبطاء الاصابة بالداء الكلوي ؟
ما ألانماط الحياة الصحية العامة التي تساعد المريض ؟

الوقاية من الإصابة بالداء الكلوي

يجب مراقبة المرضى المعرضين للإصابة بالداء الكلوي بمراحله الأخيرة مراقبة مستمرة من قبل طبيب العائلة أو من قبل أخصائي الأمراض الكلوية لكشف العلامات الأولى للداء.

كل من يعاني من أي من الحالات التالية يكون معرضاً للإصابة بالداء الكلوي بمراحله الأخيرة:

أمراض الكلية المعروفة
السكري
ارتفاع التوتر الشرياني
الذِئبة

قد يستدعي الأمر فرض بعض القيود الغذائية على المريض لإبطاء العملية التي تؤدي إلى الداء الكلوي بمراحله الأخيرة أو إيقاف هذه العملية.

وهذه القيود تقلل من تناول:

ملح الطعام الذي يدعى أيضاً ملح كلور الصوديوم
ملح البوتاسيوم الذي يدعى أيضاً كلور البوتاسيوم
البروتينات

وهناك تغييرات على أنماط الحياة الصحية العامة يمكن أن تساعد المريض، وهي:

ممارسة تمارين رياضية منتظمة (اعرف المزيد)
عدم التدخين (اعرف المزيد)
الحفاظ على وزن مثالي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: