fbpx
الرئيسية / فشل الكلي / هل غسيل الكلى مؤلم بين شكوى الألم وحلم الشعور بالراحة
هل غسيل الكلى مؤلم
هل غسيل الكلى مؤلم بين شكوى الألم وحلم الشعور بالراحة

هل غسيل الكلى مؤلم بين شكوى الألم وحلم الشعور بالراحة

هل غسيل الكلى مؤلم – مرحبا بمتابعين موقع كليتي تحدثنا في مقالات كثير سابقة حول غسيل الكلي عند إصابة الكلى بالخلل الوظيفي ( الفشل الكلوى ) فإنها تصبح غير قادرة القيام بوظائفها الحيوية المعتادة كطرد السموم خارج الجسم والحفاظ على مستويات الماء والأملاح

الأمر الذي معه يضطر معه المريض إلى اللجوء إلى وسائل إصطناعية تهدف إلى القيام بنفس الدور الذي كانت تلعبه الكلى في الماضى قبل الإصابة بالمرض ، وهما ما يعرف طبيا بإسم غسيل الكلى .

هل غسيل الكلى مؤلم

ينقسم غسيل الكلى إلى نوعين أساسيين ، وهما

غسيل الكلى الدموي

وهو الأكثر ذيوعا وإنتشارا ، حيث يتم عمل وصلة وريدية شريانية يتم توصيلها بجهاز غسيل الكلى مع كل جلسة غسيل

والتي من خلالها يتم تنقية الدم من الشوائب والفضلات ، ومن ثم إعادته إلى الجسم مره أخرى. (مقالات حول الغسيل الدموي)

غسيل الكلى البريتوني

حيث يتم حقن سائل معين داخل تجويف البطن ، ليقوم هذا السائل بإمتصاص الشوائب والسموم والفضلات

ومن ثم تصريف هذا السائل خارج الجسم ، وتتميز هذه الطريقة بأنها لاتتضمن خروج الدم خارج الجسم أثناء تصفيته وتنقيته مثلما يحدث مع غسيل الكلى الدموي المعتاد. (معلومات عن غسيل الكلى والعلاج الكلوي البديل)

وقد يتسائل البعض عما إذا كان غسيل الكلى يصاحبه الشعور بالألم أم لا

وفي واقع الأمر يعتمد مدى الشعور بالألم على مفهوم ونوع غسيل الكلى المستخدم

حيث يقتصر الشعور بالألم في غسيل الكلى الدموي على إبرة المحقن التي يتم وضعها بالوصلة الوريدية الشريانية في كل جلسة غسيل والتي تعتبر بمثابة حلقة الإتصال بين الجسم وجهاز الغسيل الدموي ( الديلزة ) .

أما في حالة الغسيل البريتوني فإن الألم الناشئ من خلال حقن السائل بالبطن في كل جلسة غسيل يعتبر أقل وطأة نسبيا مقارنة بما يحدث في الغسيل الدموى .

هل غسيل الكلى مؤلم ؟ وبناء على ما سبق يمكننا القول أن غسيل الكلى بحد ذاته لايحمل أي نوع من الألم

حيث يقتصر الألم على غرس الإبرة بالوصلة الوريدية الشريانية في الغسيل الدموي

وحقن سائل الغسيل بالبطن في حالة الغسيل البريوني .

أيضا وعلى سياق متصل قد يشعر المريض ببعض الصداع الناتج عن إنخفاض ضغط الدم

والذي يكون مصحوبا بالتشنجات العضلية وبعض نوبات الغثيان والقئ .

ويعود سبب هذه الأعراض المزعجة إلى إختلال مستويات الأملاح بالجسم ، ولاسيما أملاح الصوديوم والكالسيوم والبوتاسيوم .

وللحد من الشعور بالألم والأعراض المزعجة بالنسبة لمرضى غسيل الكلى ، ينبغي إتباع النصائح والتعليمات التالية

الحرص على نظافة موضع دخول الإبرة إلى الوصلة الوريدية الشريانية ، وتطهير هذا الموضع بالكحول على نحو دوري منتظم

إتباع نظام غذائي صحي لايسبب إجهادا للكلى ( الحد من البروتينات & الملح ) ، مع التحكم بكمية السوائل التي تدخل الجسم ، وهو ما ينبغي أن يتم تحت إشراف طبي متخصص .

قياس مستويات أملاح الصوديوم والبوتاسيوم والكالسيوم بالجسم ، وضرورة إستشارة طبيب متخصص في حالة وجود خلل بمستويات أي منهم .

الحرص على قياس ضغط الدم بصورة منتظمة ، وخصوصا قبل وبعد جلسات الغسيل .

شاهد أيضاً

تقرير مفصل عن الديال الدموي

معلومات عن الديال الدموي وطريقة عملة والأثار الجانبية والوقاية منها

غسيل الكلى الكلوي

غسيل الكلى الكلوي ضروري في وقت معين من حياتنا